بواسطة

الارهاب من حروب الجيل؟ 

يتميز السؤال بالعديد من المميزات ومنها يزيد الفرد من الثقافات والمعلومات ايضا، لذالك السؤال او اللغز هو عبارة عن اسئلة غامضة او سؤال يدور حول اجابة صعبة، لذالك قمنا على موقع الفجر للحلول بالإجابة على حل سؤال :

الارهاب من حروب الجيل

الارهاب في حروب الجيل الرابع وجهان لعملة قبيحة واحدة، فهما من نوعية الحروب غير المتماثلة التي لا تكون بين جيش وآخر، لكن ثمة اختلافات أيضاً فيما بينهما، ففي الوقت الذي تتسم فيه حروب الجيل الرابع بأنه لا توجد فيها حروب أو قتال من أي نوع، وتعتمد على فكرة التدمير الذاتي للشعوب، فإن الإرهاب يكون ناتجاً عن قيام جماعات أو أفراد بارتكاب أعمال عنف وتخريب.

السمة المشتركة فيما بينهما أن الدول التي تواجه هذه النوعية من الجرائم إنما تواجه عدواً خفياً يرتكب أقذر الجرائم وأبشعها باستخدام الأكاذيب والفتن والمؤامرات في حروب الجيل الرابع، واستخدام الأساليب نفسها أيضاً للقيام بعملية «غسل مخ» بعض الأفراد أو الجماعات لتجنيدهم، من أجل هدم مقومات الدول، وكياناتها من خلال القيام بالعمليات الإرهابية القذرة.

عانت مصر ويلات الإرهاب طيلة السنوات العشر الأخيرة، لكنها خلال السنوات الثلاث الماضية حققت نجاحات هائلة في تفكيك الشبكات الإرهابية وقتل واعتقال معظم عناصرها البارزة، ما أدى إلى انحسار العمليات الإرهابية بشكل ملحوظ، باستثناء بعض عمليات الذئاب المنفردة التي توجد في معظم دول العالم، بعدما فقد الإرهابيون أماكن نفوذهم.

ومناطق سيطرتهم، وبعد أن كانوا يحاولون إقامة ولاية داعش في سيناء، عادت سيناء بقوة إلى أحضان الوطن الأم، وعادت الحياة طبيعية في معظم شوارع سيناء، وفتحت المحلات أبوابها، والأهم هو وقوف أبناء سيناء خلف جيشهم وشرطتهم في مقاومة الإرهابيين.

للأسف الشديد نجح الإرهاب بالتحالف مع من يقف وراء حروب الجيل الرابع في إشعال الفوضى في المنطقة، ووصل الأمر إلى إسقاط وتدمير كيانات بعض الدول كما حدث في سوريا وليبيا واليمن والصومال والعراق، ولا تزال مخططات التآمر تعمل بقوة لإسقاط باقي دول المنطقة.

نجحت مصر في 30 يونيو في وقف هذا المخطط الشيطاني الذي كان يهدف إلى العصف بكل دول المنطقة وعلى رأسها مصر بوصفها «الجائزة الكبرى»، ونجح الشعب المصري بالتعاون مع جيشه وشرطته في وقف هذا الزحف الشيطاني الرهيب، وإنقاذ مصر من ذلك المخطط، ومنع استكمال تدمير باقي دول المنطقة.

هذه «اللطمة» العنيفة التي وجهها الشعب المصري وجيشه وشرطته لهذا المخطط جعلته مستهدفاً بضراوة ممن يقفون وراء حروب الجيل الرابع بهدف العودة مرة أخرى إلى إغراق المنطقة في الفوضى والعنف.

من هنا كان الاهتمام بطرح أزمات حروب الجيل الرابع ومكافحة الإرهاب على مائدة النسخة الثامنة من مؤتمر الشباب في مصر بحضور أكثر من 1600 مشارك أغلبهم من الشباب، والباقي من الفئات المختلفة في إطار عملية المزج والتلاحم بين الأجيال في مؤتمرات الشباب.

انواع الارهاب :

الإرهاب .

قاعدة إرهابية غير وطنية أو متعددة الجنسيات .

حرب نفسية متطورة للغاية من خلال الإعلام والتلاعب النفسي .

تستخدم كل الضغوط المتاحة - السياسية والأقتصادية والاجتماعية والعسكرية .

استخدام تكتيكات حروب العصابات والتمرد .

السيطرة على الشائعات

بوجه عام فإن النقاط والقواعد التالية التي تقوم في الواقع على ملاحظات فنية يمكن الاسترشاد بها في السيطرة على الشائعات، وسيجد الذين يحاولون محاربة الشائعات فائدة كبيرة في اتباعها:

الإيمان والثقة بالبلاغات الرسمية، إذ انه لو فقدت الجماهير الثقة في هذه البلاغات فإن الشائعات تأخذ في الانتشار.

عرض الحقائق على أوسع مدى، ويجب أن تستغل الصحافة، والإذاعة والتليفزيون في تقديم أكثر ما يمكن من الأنباء، مع حذف التفاصيل التي قد ينتفع منها العدو. إن الناس تريد الحقائق فإذا لم يستطيعوا الحصول عليها فإنهم يتقبلون الشائعات.

الثقة في القادة والزعماء أمر جوهري في مقاومة الشائعات، فقد يتحمل الناس الرقابة على النشر أو نقص المعلومات، بل قد يحسون أن ما يسمعونه ليس إلا أكاذيب غير صحيحة إذا ما كانت لديهم ثقة بقادتهم. وفي مثل هذه لأحوال يكون لدى الناس الوعي الكافي لإدراك أسباب نقص المعلومات التي لو نشرت قد تفيد العدو.

إن الملل والخمول ميدان خصب لخلق الشائعات وترويجها، فالعقول الفارغة يمكن أن تمتلئ بالأكاذيب، والأيدي المتعطلة تخلق ألسنة لاذعة. لذا فإن العمل والإنتاج وشغل الناس بما يعود عليهم بالنفع يساعد إلى حد كبير في مقاومة الشائعات.

غالباً ما تكون الشائعات الهجومية المسمومة نتيجة دعاية العدو، أما من يقوم بترويجها فهم أولئك الذين يُعتبرون أعداء للوطن. ولذا فإن النجاح في كشف دعاية العدو بطريقة سهلة واضحة ومحاربة مروج الشائعات بكل وسيلة لهما دعامتان أساسيتان يرتكز عليها تخطيط مقاومة الشائعات.

يمر بالكثير من الأشخاص العديد من الاسئلة الألغاز الجميلة والرائعة التي تعمل على تنشيط العقل بحيث يبذل الجهد المطلوب في البحث عن حل وإجابة هذه الألغاز بما يُناسبها من الأسئلة والألغاز. 

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا رمز الثقافة بك إلى موقع الفجر للحلول، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

0 إجابة
0 إجابة
سُئل أغسطس 11، 2020 بواسطة مجهول
0 إجابة
...